الرئيسية / كتاب الصحيفة / ورحل خادم الأموات

ورحل خادم الأموات

ورحل خادم الأموات ..

في قريتي ( النصباء )
ما إن يأتي خبر
وفاة شخص
إلا ويتبادر إلى الذهن
الأستاذ ( حسن سعد ) ويتنادى أهل الميت
للإتصال به
لتجهيز قبر للميت ..
وحتماً يجدون ضآلتهم ويجيبهم ( أبوسفر ) :
بإن القبر جاهز
ولايشيلون هم .،
كيف لا وهو قد نذر نفسه
لخدمة الأموات
بحفر القبور
والإشراف على ذلك بنفسه وتجهيز كل متطلبات الدفن
من توفير العمال
والأدوات المستخدمة
في الدفن
وتفقد خزانات الماء
بالمقابر وملئها بالماء
ونظافة المقابر
وصيانة أبوابها
ولقد تجاوزت خدمات
– أباسفر رحمه الله –
الأموات خارج حدود القرية
فقد حدثني من أثق به
من الزملاء من قرية مجاورة
وتحديداً قرية ( الصفح )
أنه فوجئ في يوم من الأيام
بعمال يحفرون قبور بمقبرتهم
فسألهم عمن كلفهم بذلك فأخبروه أنه الأستاذ حسن سعد رحمه الله

كل هذه الأعمال
يقوم بها في خفاء
بعيداً عن الأضواء
والسمعة
والبحث عن الشهرة

ولاشك أن هذا
من توفيق الله
لهذا الرجل
أن هداه الله
لهذا العمل العظيم
الذي غفل الناس عنه
فنال محبة الناس
واستحق لقب
((( خادم الأموات )))
فقد قال ﷺ :
( ومن حفر لميت قبرا
فأجنه فيه أجرى الله له
من الأجر كأجر مسكن
أسكنه إلى يوم القيامة )
صحيح الترغيب والترهيب

رحمك الله ياأباسفر
وجعل ماقدمت
في ميزان حسناتك
وأحسن الله عزاء
أهلك وذويك

فبرحيلك ..
سيفقدك الأموات
قبل الأحياء

شاهد أيضاً

احداث سبتمبر 2019 سبتمبر السعوديه لن ينسى الشعب السعودي هذا الشهر ولن يمر مرور الكرام …

تعليق واحد

  1. وين اسم الكاتب الصورة ماتغني عن الاسم خاصه انكم مسمينها صحيفه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.