الرئيسية / كتاب الصحيفة / مجموعة انسان

مجموعة انسان

بسم الله والحمد لله ولا اله الا الله

والصلاة والسلام على خير البريه سيدنا محمد

*مقدمه* :

نستطيع استيعاب بعض التناقضات السلوكيه والخطابيه التي تمر بنا او باشخاص نعرفهم حينما يستوعب الفرد منا انه *مجموعة انسان*

يقول الدكتور غازي القصيبي رحمه الله

(داخل كل شخص عدة شخوص لكل منهم تجاربه واحاسيسه)

ويقول الدكتور عبدالله الغذامي في كتابه ما بعد الحداثه

(داخل كل رجل عربي رجل جاهلي)

لذلك تجد النفس البشريه تعمل وعلى طريقة المخرجين بتوزيع الادوار بين هذه الشخصية وتلك حسب المصلحه والمزاج وظرفي المكان والزمان

النفس البشريه منقسمه على نفسها بين نفس امارة بالخير واخرى بالشر وايتهما
تجذبها الظروف والقوى الاخرى اكثر تعتلي قمرة القيادة

تجدنا بين مذنب وتائب
بين كاذب وصادق
بين متدين ومتحرر

نتقلب بين المعروف والمنكر تدفعنا الشهوات وتأزنا النزوات
ننقلب على قيمنا تارة ونعود اليها تارة اخرى

التناقض السلوكي اللفظي نتاج صراع الذئاب الداخليه

*بيت القصيد*

جاء الاسلام ليضع قانون جاذبيه يحجم دور النفس الأمارة بالشر ويحدها على الاقامة الجبريه تحت المراقبه المطلقه
بينما يمنح الاخرى
تأشيرة عبور الى معالي الامور

قانون الجذب الذي وضعه الله لهذه النفس هو
*قانون التقوى*
النفس الامارة بالخير تنجذب الى التقوى

والنفس الامارة بالسوء تنفر من التقوى

قوة جاذبية التقوى تجبر بوصلة السلوكيات والأفكار والألفاظ ما ظهر منها وما بطن الى ان تشير دائما في السر و العلن الى السراط المستقيم

*ختاما*:

اللهم اهدنا السراط المستقيم وارزقنا البر والتقوى وزك نفوسنا انت خير من زكها انت وليها ومولاها

*والسلام *

شاهد أيضاً

مافيا القلم .

عصابة اقلام تضج بها وسائل التواصل تقتات على الابتزاز والتندر والهدم بل تسعى لاسقاط دول ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.