عظيم الأجر في أرتداء ثوب الستر

الشيخ مسفر المريخ

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شريعتنا الاسلامية مبنية على الستر على اعراض الناس وتنهي عن إشاعة الفواحش بين المؤمنين.

صح عن رسول الله صل الله عليه وسلم انه قال ( لايستر عبدُ عبداَ في الدنيا الا ستره الله يوم القيامه)

هكذا بالغت الشريعة في التحذير من كشف عورات الناس حتى يعيش أفراد المجتمع في عفاف وستر ويكون هناك تكافل وتوازن بين أفراد المجتمع بدلا من الشحناء وتصيد الأخطاء.

*الفضيحة والنصيحة*

نظراَ لجهل الكثير من المسلمين –هداهم الله- وخاصه من بعض إخواننا الذين يظنون ان كشف حال المسلمين الأبرياء وتتبع عوراتهم وغمط حسناتهم وتضخيم سيئاتهم يظنون ان ذلك هو عين المصلحة وربما خدم بعض المصالح والاهواء الشخصة, بينما نجد أسلافنا بخلاف ذلك فها هو سيدنا أبو بكر الصديق رضى الله عنه قال( لو وجدت شاربا للخمرلأحببت ان يستره الله, ولو وجدت سارقا لأحببت ان يستره الله)

هل هولاء المتأخرون المتتبعون لعورات المسلمين اخشى لله من أبي بكر الصديق؟ كلا والله…!

العقوبات في الاسلام ليست مقصودة لذاتها ولكن المقصود هو منع الفساد, فاذا كان منع الفساد بالستر يتحقق فهذا هو الافضل من إشاعة المعاصي والعورات والفواحش.

رحمة الله الواسعه: ( ورحمتى وسعت كل شي)

وسعت رحمة الله تعالى العصاه فضلا عن الصالحين, فمن رحمته عز وجل بالعصاة والمقصرين وكل بني أدم خطاء, من رحمته تضييق الطريق في كشف الأخطاء والستر على من وقع في خطأ فقد رغب الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام في عدم التعرض لحدود الله والتعزيرات.

جاء رجل إلى رسول الله صل الله عليه وسلم معترفا بالزنا فطلب الرسول سوطاَ خفيف الإيلام والأذى فجلد ذلك الرجل ثم قال عليه السلام( من أصاب من هذه القاذورات شيئا فليستتر بستر الله)

*حقايق إيمانية*

اولا…الاسلام لايركض وراء إقامة الحدود ولايحرص على تنفيذ العقوبه فيمن اقترف مايستحقها

يقول عليه السلام: إن الامير إذا ابتغى الريبة في الناس أفسدهم

ثانيا.. من كشف عورة أخية المسلم كشف الله عورته حتى يفضحه بها في بيته

ثالثا… اياكم والظن فإن الظن اكذب الحديث

رابعا..ليس من اخلاق المؤمن التفتيش عن عيوب الناس وسوء الظن بهم وتتبع عوراتهم

لاتلتمس من مساوي الناس ماستروا

فيكشف الله ستراَ من مساويكا

واذكر محاسن مافيهم اذا ذكروا

ولاتعب احداَ منهم بما فيكا

خامسا.. حال الشرفاء ستر الضعفاء وحال العبياء تتبع عورات البسطاء.

((والله المستعان عل ماتصفون))

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وإلى منارة أخرى قادمة إن شاء الله

شاهد أيضاً

احداث سبتمبر 2019 سبتمبر السعوديه لن ينسى الشعب السعودي هذا الشهر ولن يمر مرور الكرام …

2 تعليقان

  1. جزاك الله خيرا شيخنا الفاضل على هذا المقال الجميل والكبير في مضمونه
    ونسال الله ان يسترنا فوق الارض ويرحمنا يوم العرض

  2. .
    بارك الله فيك شيخنا مسفر المريخ ..
    اللهم سترك الذي لا بنكشف في الدنيا والاخر ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.